كتاب وشعراء

حين افترقنا : الشاعر عدنان الجميلي

…………………………………حين افترقنا…………………………………
رَغمَ شوكِ الطريقِ حبُّكِ باقِ……..رَغمَ جمرِ الظُنونِ رَغم احتراقي
ظلَ يسعى الحَسودُ حتّى افتَرَقنا………….قاتلَ اللهُ مَنْ سعى بالفِراقِ
مُنذُ أنْ تابَ آدمٌ والتَقاها………………..نزلَ الحُبُّ فوقَ أرضِ العراقِ
فأرانا الجِنانَ حينَ عَشِقنا……………………..وجَحيمَ الحَنينٍ بالأشواقِ
جَرَحَ الحُبُّ فارساً سومًريّاً………………….شَوقُهُ طالَ للخُيولِ العِتاقِ
لو قَضى اللهُ أنْ يُصَبَّ عليها………تشتكي الشَمسُ من لَهيبِ اشتياقي
صرْتُ أرضى بنظرةٍ معَ أنّي………………كُنتُ لا أكتَفي بطولِ العِناقِ
فاقبلي الصُلحَ بينَنا ياملاكي……………………كم أضَرَّ الفراقُ بالعُشّاقِ
وارجعي لي لكي تَعودَ حَياتي………..وابعِدي قَبْضَةَ الهوى عن خِناقي
وإذا البَحرُ لايُريدُ نَجاتي…………………….وسَعى الموجُ يبتَغي إغراقي
فاذكُريني عندَ الغروبِ إذا ما……………تَغرقُ الشَمسُ في مَدى الآفاقِ……
…………………………………………………………………..عدنان الجميلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى