أقصوصة .. بقلم : عبد اللطيف خضر

اقصوصة من رأس السنة الميلاديةمدونة في دفتري منذ عقود.
منتصف الليل .ثلوج تغمر الشوارع اليوم بررت بك ايها السيد المسيح في ذكرى ولادتك .انها امرأة فقيرة لا تملك قوت يومها.عاهرة ما تزال رائحة شقائها تجرح نفسي .احبك ايها المنقذ،ولكن الروح دخيلة وقحةفي حياة الشباب.اجراس الكنيسة تجلجل باسمك ،دقات بليدة كرهبان دير صيدنايا.ولكنك عظيم وخالد .الفضاء الابيض والثلوج والصليب المتألق وانجيل متى الليل في نهايتة يا لهذا الحلم الجميل ان نعيش معا.نتأمل طلوع الفجر ،يغمرنا حنين لاهف الى ضياء الشمس وعند الغروب نفتح صدرينا للغمام البديد،وفي المساء نجلس قرب النار نفكر بالمستقبل نبوح بكلمات الهوى وليالي الارق المعربدة وتتلاقا نظراتناويستيقظ فينا قدسية الوفاء

عن shabana shabana22

شاهد أيضاً

دقّةُ التّعبيرِ القرآني (التّرابطُ بينَ الآيات) …..بقلم خليل الدّولة

قالَ تعالى (إنّ الّذينَ آمنوا والّذينَ هاجروا وجاهدوا في سبيلِ الّلهِ أولئكَ يرجونَ رحمتَ الّلهِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: