الإثنين , سبتمبر 20 2021

نظرة ٌ من الاعلى/ بقلم : علي الوائلي

نظرة ٌ من الاعلى

وانا على متن اول طائرة اقلّها بحياتي، بدأت ارمي النظرات على بلدي المثخن بالجراح،وافتش عن مدينتي، بين ركام المدن الباكية،لتسقط دمعتي المالحة ،على جرح ٍ لا يندمل،
بقي اثرها يصارع خدي، لاني قد رميت المنديل، وانا اللّوح به قبل الاقلاع، لنخلة اتعبها الوقوف عند بوابة الخروج وهي تودع أبناءها ، تارة حيث الآخرة، وتارة ً هرباً من الجحيم ، الى متاهات الفضاء.

علي الوائلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: