الثلاثاء , ديسمبر 1 2020

بولس رمزي يكتب …..من الاخر

قرارات البرلمان الاوروبي ضد مصر استخدم فيها مجموعة من الاوراق جميعها اوراق مطاطة يمكن للاتحاد الاوروبي اسقاطها لتفاهتها كما يمكنه الابقاء عليها والتصعيد ضد مصر ….لقد استخدم الاتحاد الاوروبي جميع اسلحته المشروعة وغير المشروعة ووجهها ضد مصر والاسباب الحقيقية في هذا التحرك الاوروبي تكمن فيما يلي :
١- تسعي اوروبا الي اعادة الاستعمار القديم في كل من سوريا وليبيا واليمن والعراق وتقف مصر بالمرصاد لافشال هذا المشروع الاوروبي الهادف الي عودة الاستعمار البريطاني والفرنسي والايطالي من جديد الي المنطقة وبصفة خاصة ليبيا

٢- لعودة الاستعمار القديم الي ليبيا قاموا بتشكيل حكومة ليبية جديدة واسموها حكومة توافق وكل المطلوب من هذه الحكومة هو اسقاط الجيش الليبي بقيادة “حفتر” وان تقوم بطلب رسمي للاتحاد الاوروبي التدخل في ليبيا من اجل محاربة الارهاب وتكون الفرصة سانحة لعودة الاستعمار الايطالي الي ليبيا بدعوة شرعية من الحكومة الليبية “التوافقية”

٣- مصر تساند الجيش الليبي بقيادة “خليفه حفتر” كما تساند برلمان ليبيا الشرعي والمعترف به شرعيا برئاسة “عقيله صالح”
٤- البرلمان الليبي يقف في وجه تشكيل تلك الحكومة اللي شكلها المبعوث الاممي وحتي الان لم بستطيعوا اخذ الثقة من البرلمان الليبي بتلك “الحكومة اللقيطة”

٥- في هذه الاثناؤ تحرك الجيش الليبي بتطهير بني غازي من هؤلاء الارهابيين المتمركزين بها وكان هؤلاء الارهابيين بجهزون لعمل ارهابي كبير ضد الجيش البرلمان الليبي الا ان الجيش الليبي نجح في افشال تلك المؤامرة

٦- من اخطر كلمات الرئيس السيسي في خطابه الاخير عندما اعلن بان الجيش المصري جاهز علي حدود مصر الغربية وقال بالنص”هما ميعرفوش قوة بأس الجيش المصري الرهيبة واحنا مش هندخل ليبيا لكن اللي هيقرب من مصر سوف نقوم بتدميره ” وكانت هذه الكلمات موجهة لاوروبا وليست موجهة للارهابيين

٧- هدد الاتحاد الاوروبي بتوقيع عقوبات علي عقيلة صالح رئيس البرلمان الليبي بسبب تعطيله الاعتراف بحكومتهم المشكلة وتجاهلهم عقيله صالح

٨- وكانت ورقتهم الاخيرة بان يلعبوا باوراق سهل حرقها اذا ما رضخت مصر وتخلت عن دعم الجيش والبرلمان الليبي والصغط عليهم للاقرار بحكومة تسليم ليبيا الي الاستعمار الاوروبي القديم

اخيرا:

اذا قبلت مصر بمطالب اوروبا سوف ينسي الاتحاد الاوروبي:
ريجيني
الاخوان
منظمات المجتمع المدني
الاقباط
الاختفاء القسري
جميعها اوراق صنعوها لحرقها بعد قبول مصر بما يخططون له
انتهي

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: