كم قُميّرٍ…. الشاعر أشرف شبانة / مصر/

كمْ قُمـــــيّرٍ باتَ يروي
في الظلامِ من الشُجون

في رحابِ الفُلْكِ يسري
بين أفــــــلاكِ الظُنون

قد أنــاخَ الدهرُ ظهري
كلُّ من حــــولي يخـون

شامخاً كمْ كُنـتُ أصبو
للمعـــالي و الحصـــون

واهناً قد صِرتُ أكبــو
لستُ أدري مـَــنْ أكون

إنني مــــا كنــــتُ أدري
أنني قيـــدُ الســـــجون

آه من أيـــــــامِ عُمري
إذ تثنَّىٰ في جُنـــــــون

بتُ كالأطفـــــالِ أحبــو
ما جـَـرَتْ مني السُنون

تحتَ ظلِّ الشمسِ أجثو
نازفاً دمــــــعَ العيـون

هُنْتُ حتىٰ صارَ حتمـــاً
أن على ٰغيري أهـــــون

#ashraf_shabana

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: