الكاتب،همام صادق عثمان،يكتب:”كم نزف قلبي”

كم نزف قلبي

إن قلبي في النوى يا كم نزف

إنه مات إذ البعد أزف

يا رصاصا كنت أرجوه حمى
من متى صرت بروحي تستخف

كنت عندي قبلة غادرُتها
عندما الجفن من الحسرة جف

ثقل الصدر من الحزن جوى
بعد أن طار من الحب وخف

عزف النبض هواكم شاديا
لو سمعتم لغناه ما عزف

آه لو تدرين معنى حبه
إذ كيان من فراق ينتصف

غفر القلب ذنوبا جمة
مذ رأى العين من الظبي ترف

ذلك الحسن الذي بي فاتك
يغفر الحب له ما قد سلف

كلما قلت لقد نسّيته
وقف القلب وبالنفي هتف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: