الأربعاء , نوفمبر 25 2020

سيدةٌ عَصيّة ….قصيده للشاعر صبري شاهين

1 ..

.. بابُكِ ..
.. مُتسع للصدِّ ..
.. قلبى مُتسع للغناءِ …
… وأنا أُمسمر قمراً فى قلبى …
.. ألُمه من بهوِ الوحشة …
.. وأستظل برحمِ الوجع …
.. فللأبجدية ان تنتفض …
…. فصوتى أُغلق فى حضورها …. ؟؟

2 ..

معزوفةٌ ..
.. من ناىِّ البوص ..
.. يعترف بأن غيبَها يَخِر ساجداً …
.. لاستحضار خيمة الصوفىّ …
.. ربما كانت معه ..
.. وهو يُطل ..
.. على مطرِ الكهولة …. ؟؟

3 ..

.. هل كانت حِنّاء مغشوشة …
.. تلك التى وضعتها فى يديّكِ … ؟؟
.. فأنا اشتريتها من أقاصى الجنوب …
.. حينما كنت أُقايض القرط ببعض الحنطة …
.. وربما ..
.. أبيع دارنا ….. ؟؟

4 ..

.. منذ متى ويزيد ..
.. وأنتِ تكنُسين الصبح على بسمةٍ ..
.. ضيّعها الهواء ..
.. ولم تعودْ …
.. مُنذ متى ويزيد ..
.. والشمس جالسةً فى فناءِ الدار ..
.. ترمى السلام ..
…. ولامُجيب ….. ؟؟

5 ..

.. وحدُها ..
.. لاتُبيح بما همستْ لها السماء …
.. وحدها تُعّصب رأسها …
.. من التراثِ الهزلىّ …
.. وتَكتب ..
.. فوق بابِ الدار …
…. سيدة عصيّة ….. ؟؟

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: