دَعنا يا صَديقي أنْ نُغيّر مِن أنفُسِنا قليلاً ~ بقلَم | شيماء معروف |

دَعنا يا صَديقي أنْ نُغيّر مِن أنفُسِنا قليلاً ..

لِنُخفف مِن قَلقِنا المُستمر ، قَلقِنا الذي بِلا جَدوى .. لأنّ ما نَقلق بِسببه نَكتشف فِي نهاية الأمر مَدى سَخافته وَ بساطتِهِ ، لَكن بَعد إرهاقٍ نَتجَ عَنهُ دَامَ طَويلاً ..

نَتوقف عَن الشّك بِحقيقةِ مَا حَولنا ، نُصدق مَا يَجري .. نتأقلم مَع وَاقعنا ، نَبتعد عَن أفكار الشّك اللعينة ..التي تُوصلنا إلى الهلاكِ .. تَجعلُنا خَائفين مِن أيِّ شيءٍ يَمرُّ فِي طَريقنا ، نُفكّر لِساعات ..
هَل مَا يحدث حقيقي ؟ هَل هُو الصواب ؟ أنا على خطأ ؟ أفعلتُ مَا كان يَجب عليَّ فِعله ؟ أهذا الشخص مُناسب لِي ؟
مَا فَعلته كَان مِن المُفترض عليَّ فِعله ؟
شكوك شكوك شكوك لا تنتهني ..
دَعنا نُوقِفها حالاً فَقد كَادت أن تُفقدنا لِذة مَا نَعيشه ..

مَا رأيك بِما كَتبهُ الله لَك ..؟
حقيقة أنّ مَن كَتبَ أقدارك ، تفاصيل حياتك ، وَ كلّ مَا يَحدث لَك الآن وَ سَيحدث هُو الله بِعظمته .. أليست كَفيلة بأنْ تُدخِل السَكينة وَ الطمأنينة فِي قَلبِك ..؟

لِذا فَلتتوكَل عَلى الله ، وَ كُنْ عَلى يَقين بأنّ كُلّ الأقدَار التي تُصيبك حتّى أصعبها .. هِي فِي يَد الله ، وَ حتماً الخير فِيها مَوجود حتّى لَو لَمْ تَرى ذَلك بِلحظتها ، يَكفي أنّك فِي نِهاية المَطاف سَتُدرك لِطف الله وَ الخير فِي أقداره لَا محال ..

| شيماء معروف |

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: