السودان..إصابة متظاهرين إثر تعرضهما للضرب من الشرطة خلال محاولتهما دخول مقر مجلس الوزراء

أصيب اثنان من المتظاهرين في الخرطوم، إثر تعرضهما للضرب من قبل الشرطة خلال محاولتهما الدخول عنوة إلى مقر مجلس الوزراء السوداني.

وأفاد مراسلنا في الخرطوم، بأن إصابات المتظاهرين كانت بسبب الضرب من الشرطة وليس إطلاق نار أو قنابل غاز.

وأكد مراسلنا بأن الشرطة السودانية أطلقت قنابل الغاز على المعتصمين أثناء محاولتهم الثانية لدخول مجلس الوزراء.

وأَضاف مراسلنا، بأن الاجتماع الطارئ لمجلس الوزراء السوداني الذي عقد اليوم الاثنين، برئاسة عبد الله حمدوك، لبحث الوضع الراهن في البلاد انتهى دون التوصل لأي نتائج،

وحسب مصادر، اقترح رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، تكوين لجنه من 6 أعضاء يمثلون أطراف الازمة وهو رئيس اللجنة.

وكان مراسلنا أفاد بتوجه بعض المتظاهرين إلى مجلس الوزراء تزامنا مع انعقاد الاجتماع بين رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك والوزراء، مشيرا إلى أن الشرطة شكلت طوقا حول المجلس لمنعهم، حيث عاد المتظاهرون إلى مكان الاعتصام بعد محادثات مع الشرطة، وكان المعتصمون يعتزمون تسليم مذكرة احتجاج لحمدوك.

وأفادت مصادر إعلامية سودانية، اليوم الاثنين، بأن المعتصمين بالخرطوم قاموا بإغلاق شارع الجمهورية الحيوي وسط الخرطوم متوجهين نحو مجلس الوزراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: