الخارجية الأمريكية تصنف مواطني روسيا وسوريا وليببا “مشردين” بسبب صعوبة الحصول على تأشيرات

أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية وثيقة رسمية صنفت بموجبها المواطنين الروس ضمن “جنسيات المشردين” الذين لا يستطيعون الحصول على تأشيرة أمريكية على أراضي بلادهم.

وبحسب الوثيقة المنشورة التي تم تعديلها في 21 أوكتوبر/تشرين الأول ضمت قائمة “جنسيات المشردين” التي تعني الدول التي لا توجد على أراضيها قنصلية أو سفارة أمريكية أو نقص بالموظفين الدبلوماسيين لحصول مواطنيها على تأشيرة لدخول الولايات المتحدة.

وتضم القائمة بالإضافة إلى المواطنين الروس مواطني كوبا وإريتريا وإيران وليبيا والصومال وجنوب السودان وسوريا وفنزويلا واليمن.

وطالبت الخارجية الأمريكية مواطني هذه الدول بالتوجه إلى دول أخرى في حال رغبتهم بالحصول على التأشيرة لدخول الولايات المتحدة.

وحددت للمواطنين الروس الراغبين بالحصول على التأشيرة الأمريكية التوجه إلى العاصمة البولندية وارسو.

كما أشارت الخارجية الأمريكية إلى أن حصول السوريين على التأشيرة الأمريكية ممكن من خلال التوجه إلى السفارة الأمريكية في عمان وبيروت، أما الليبيين الراغبين بالسفر إلى الولايات المتحدة فعليهم تقديم أوراقهم في السفارة الأمريكية في تونس، أما الإيرانيين يتوجب عليهم القدوم إلى أبو ظبي أو أنقرة أو يريفان في أرمينيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: