البحرين تستدعي سفير لبنان للاحتجاج بشأن تصريحات وزير الإعلام

استدعت وزارة الخارجية البحرينية يوم الأربعاء سفير لبنان لدى المنامة لتسليمه رسالة احتجاج بشأن تصريحات لوزير الإعلام جورج قرداحي.

وقالت الوزارة إنها استدعت سفير الجمهورية اللبنانية لدى مملكة البحرين وسلمته مذكرة احتجاج عبرت فيها عن استنكار المملكة الشديد للتصريحات التي أدلى بها وزير الإعلام اللبناني تجاه السعودية والإمارات، وما ساقه تجاه مجريات الحرب في اليمن من إدعاءات باطلة تنفيها الحقائق الموثقة والبراهين المثبتة دوليا.

وأكدت الوزارة في مذكرتها أن الجرائم والانتهاكات التي ارتكبتها جماعة الحوثي بحق اليمن وشعبها، واعتداءاتها المستمرة على السعودية، منذ انقلابها غير الشرعي على الحكومة، تدحض هذه التصريحات غير المسؤولة التي خالفت الأعراف الدبلوماسية، ومثلت إساءة مقصودة لدول تحالف دعم الشرعية في اليمن، وتجاهلت المبادئ والقيم التي تحكم العلاقات الأخوية بين الدول العربية.

وكانت تصريحات لوزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي قبل تسلمه حقيبة الإعلام قد ظهرت إلى السطح الثلاثاء.

وقال وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي إن “ما قاله عن حرب اليمن لم يكن طرفا فيه بل قاله كصديق”، مؤكدا أنه “ضد الحرب العربية العربية ولم يهاجم ولم يشتم يوما السعودية والإمارات”.

وفي تصريحات له بعد اجتماع المجلس الوطني للإعلام قال قرداحي: “ما قلته عن حرب اليمن لم أكن طرفا فيه بل قلته كصديق، فأنا ضد الحرب العربية العربية وأنا لم أهاجم ولم أشتم يوما السعودية والإمارات أعتبرها بلدي الثاني”.

وتابع: لا يجوز أن يكون هناك من يملي علينا ما يجب القيام به من بقاء وزير في الحكومة من عدمه”، مضيفا: “عندما يطالبني أحدهم بالاستقالة أقول له إنني اليوم جزء من حكومة متراصّة ولا يمكن أن أتخذ قرارا لوحدي”.

وأكمل قرداحي: “أنا لم أخطئ بحق أحد كي أعتذر”.

وأوضح قرداحي أن “الحلقة التي أثارت الجدل مؤخرا، تم تصويرها في الخامس من أغسطس الماضي، أي قبل تعيينه وزيرا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: