رئيس وزراء لبنان السابق يرفع دعوى على الدولة بسبب اتهامه في انفجار مرفأ بيروت

رفع رئيس الوزراء اللبناني السابق حسان دياب، اليوم الأربعاء، دعوى قضائية ضد الدولة على خلفية اتهامه في أحداث انفجار مرفأ بيروت الذي وقع في 4 أغسطس/آب 2020، بحسب إعلام محلي.

وقال تلفزيون الجديد اللبناني إن رئيس الحكومة السابق (19 ديسمبر/كانون الأول 2019- 10 أغسطس/آب 2020)، رفع دعوته بعد اتهامه من قبل قاضي التحقيق طارق بيطار في الحادث.

ويأتي رفع الدعوى قبل يوم واحد من استجواب بيطار لدياب في إطار ملف التحقيقات بانفجار مرفأ بيروت الذي أودى بحياة 215 شخصا وإصابة أكثر من 6500 آخرين.

من جانبه، قال نزار صاغية المحامي اللبناني لوكالة “رويترز”، إن رفع حسان دياب للدعوى قبل يوم واحد من موعد استجوابه، يعني أنه سيكون على بيطار وقف مقاضاة رئيس الوزراء السابق بمجرد إخطاره بالدعوى رسميا.

ويواجه حسان دياب الذي استقال عقب انفجار مرفأ بيروت، اتهامات بالإهمال الذي أدى إلى الانفجار، وسبق أن تغيب عن جلستي استجواب حددهما بيطار.

يشار إلى أن قاضي التحقيق في الحادث كان قد أصدر أوامر ضبط وإحضار لعدد من الوزراء في حكومة دياب، لكنهم امتنعوا عن المثول أمامه، بدعوى أن بيطار ليس له صلاحية مقاضاتهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: