أخبار العرب

صهيب الراوي يدعو إلى تحقيق عاجل فى مجزرة “القائم” غربى العراق

طلب محافظ الأنبار
صهيب الراوى ، مساء أمس الأربعاء إلى فتح تحقيق عاجل عالى المستوى فى “المجرزة
التى ارتكبت بحق المدنيين العزل” فى قضاء “القائم” غربى العراق قرب
الحدود السورية، مؤكدا ضرورة تقديم مرتكبى المجزرة للعدالة.
  

ووجه محافظ الأنبار
فور وقوع الحادثة بتشكيل خلية أزمة من الجهات المعنية فى الأنبار، وخاطب قيادة العمليات
المشتركة والجهات المعنية فى الحكومة العراقية المركزية، لتحديد كافة الأطراف التى
تسببت بهذه الكارثة الإنسانية.
 

وطالب الراوى قيادة
العمليات المشتركة العراقى والتحالف الدولى المناهض لداعش بتنفيذ ضربات جوية منتخبة
نوعية ومدروسة، وتجنيب المدنيين الذين يتخذهم تنظيم (داعش) الإرهابى دروعا بشرية جميع
المخاطر التى ترافق العمليات العسكرية.
  

وكانت مصادر محلية
بمدينة القائم غربى الأنبار أشارت إلى أن أكثر من 60 شخصا قُتلوا وتضرر العديد من المحال
التجارية ومنازل المواطنين نتيجة قصف جوى لطائرات حربية استهدفت بالخطأ عددا من الأماكن
التى يتجمع فيها المدنيون، وأن مستشفى القائم العام استقبل العشرات من القتلى والجرحى
من المدنيين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى