الأربعاء , نوفمبر 25 2020

وزير الثقافة يشهد احتفالية “معلم الأجيال” بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي

كتب : إبراهيم جابر إبراهيم

شهد الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة إحتفالية “معلم الأجيال” التي نظمها المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالتعاون مع أسقفية الشباب تحت رعاية وحضور قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مساء السبت.

 تأتي الاحتفالية بمناسبة حلول الذكرى الرابعة لرحيل قداسة البابا شنوده الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ، وبحضور السفيرة نبيلة مكرم وزير الهجرة وشئون المصريين بالخارج، ولفيف من الآباء المطارنة و الأساقفة كما حضرها عدد من الشخصيات العامة .

بدأت الاحتفالية بعزف السلام الجمهوري وعرض فيلم تسجيلي عن البابا شنوده الثالث ، وعدد من الفقرات والترانيم من أشعار البابا شنوده الثالث.

وألقى الأنبا موسى أسقف عام الشباب كلمة أعرب فيها عن سعادته بإحياء الذكرى الرابعة لمعلم الأجيال البابا شنوده الثالث، مشيراً إلى أنه رمزا لا ينسى فهو محفور بقلوب الجميع لما له من حكمة ومحبة وتعاليم مازلنا وسنظل نعيش عليها ونستفيد منها.

كما قدم الشكر للسادة الوزراء والحاضرين، وأيضا القائمين على الاحتفالية سواء من المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي أو أسقفية الشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: