ثقافة وفنون

نهايات……قصيده للشاعر عادل قاسم

المدينةُ التي اعْرفُها

كانتْ هُنا… 

لكنَّ اين أنا…
لااثرَ ليَ فيها
حتى الذينَ أَعْرِفهُم
تتبعوا خَطواتيَ التي.. 
اِنْدَرَسَت..ْ
هناكَ حيثُ عَلَقَتْنا النِهاياتُ
على نوافذِ الغروب

2

خُذني لأَرى الاساطيرَ
التي آمنتُ فيها
لكنَّ هلْ تَضْمنَ لي قَلَقي
على الايامِ التي
كنت أَسيرُ فيها
مُتتَبعا خُطاكَ،،،
بعدً اِنْ اِرْتَديتُ مِئْزرَ التُراب
َ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى