المسامات تتصبب شوقاً… /بقلم: علاء سعود الدليمي

أي حنين يبعث في الروح الندى

 

المسامات تتصبب شوقاً

تتعرى فوق أسرّة الشغف

تذوب أصابع الرغبة

إذا انغمست في حبات الكرز

حتى ترتشف الندى

المحلى بعطر بدوي

يملأ الروح بأكسير الخلود

تتغنج ليعلن النبض

أنتفاضة قطف الرمان

عذبة تجري أحداث الحب

أتعجبين حروب العشق

وطيفك ذخيرتي الغرامية

 

علاء الدليمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.