وحدي… / بقلم : منصر السلامي

وحدي أمر بجلباب الهوى وحدي

ما مر من شاعر قبلي ولا بَعدي

 

وما انحنيت برغم الوضع في وطنِ

عليه كم قُيّدت حريّة الفردِ

 

ولا التفت لمخلوق ٍ سوى امرأةٍ

فيها من الحسن ما في الفل والوردِ

 

تلك التي سلبت قلبي بضحكتها

ولفتة الوجه عند “المزح “والجدِّ

 

والله ما عندها في الشوق ليس سوى

جزءٍ يسير ٍ من الشوق الذي عندي

 

ما همني غيرها في الناس من أحدٍ

ولا الحكايا عن الدجال والمهدي

 

لها بقلبي مساحات إذا حُسبت

جاوزت فيها محيط القارة الهندي

 

منصر السلامي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.