أخبار العرب

مغادرة أكثر من 1000 مقاتل طوعا من حلب

أكدت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية مغادرة أكثر من 1000 مقاتل طوعا من حلب، تم العفو عن 953 منهم، ويجري مع الباقين تحقيقات أمنية.

 أعلن قائد إدارة العمليات العامة بهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، الفريق سيرغي رودسكوي، اليوم الجمعة، أنه تم تحرير 52 حيا من أحياء حلب الشرقية من المسلحين، مشيرا إلى أن القوات السورية تسيطر على 93 في المئة من المدينة. وقال رودسكوي خلال مؤتمر صحفي “نتيجة للأعمال الهجومية الناجحة تم تحرير 52 حيا من أحياء حلب الشرقية من المسلحين. فقط خلال الأيام الأربعة الأخيرة تقلصت المنطقة التي يسيطر عليها المسلحون بنحو الثلث. ويسيطر الجيش السوري على 93 في المئة من أحياء المدينة”. وأكد “أن سكان حلب الذين فروا من الإرهابيين أبلغوا عن استخدام “المعارضة المعتدلة” أساليب التعذيب والإعدام، مشيرا إلى أن روسيا تعمل على توثيق كل هذه الجرائم”. وأعلن أنه لا يتم استخدام سلاح الجو الروسي والسوري فوق مدينة حلب اعتبارا من 18 تشرين الأول/أكتوبر. وقال “أود أن أشير إلى أنه تم تحقيق هذه النتائج بفضل وحدات القوات السورية البرية، ولا يتم استخدام سلاح الجو الروسي أو السوري في منطقة حلب اعتبارا من 18 أكتوبر”. وأضاف “يتم إيصال عشرات الأطنان من المساعدات الإنسانية بشكل يومي إلى الأحياء المحررة، وتجري أعمال إعادة إعمار البنية التحتية، وتقدم المساعدات الطبية للسكان”. وأكد “نتوقع أن السكان المدنيين سيتمكنون خلال وقت قريب من العودة ليس فقط إلى خان الشيخ والتل [ريف دمشق]، بل وإلى حلب، وكذلك إلى المراكز السكنية الأخرى المحررة من الإرهابيين”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى