موجة رابعة من تفشي وباء كورونا تدفع الجيش الأمريكي للتدخل

قررت الحكومة الأمريكية إرسال طاقم طبي عسكري إلى ولاية ميشيغان لمساعدة المستشفيات في علاج مرضى “كوفيد-19″، وسط موجة رابعة لتفشي وباء كورونا تعد الأسوأ في البلاد.

ومن المقرر أيضا أن يتم تخصيص أسرة في مستشفى المحاربين القدامى في ديترويت لاستقبال مرضى “كوفيد-19”.

وقالت وزارة الصحة بولاية ميشيغان إن الطاقم العسكري المكون من 22 طبيبا وممرضا سيصل الأسبوع المقبل، وسيقدم الرعاية للمرضى لمدة 30 يوما.

وتم نقل أكثر من 4100 شخص إلى المستشفى بسبب حالات الإصابة بفيروس كورونا المؤكدة أو المشتبه بها حتى يوم الأربعاء.

وسجلت السلطات الصحية في الولايات المتحدة ارتفاعا حادا خلال الأيام الأخيرة في عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: