الشِعرُ .. بقلم : عدنان الحيدري

الشِعرُ ..
ساعةَ يَدسّ اللهُ مَغفرَتهُ
فيْ شَقّ جِدارٍ ..
فَتَتعثّرُ أقدامُ الثّملِ
بِعلبةِ صَفيحٍ
في ظَلامِ الازقّةِ ..
فيَروي لهُ التأريخ شيئا” آخرَ !
الشِعرُ ..
حينَ تُباغِتُ الحربُ
موائِدَ الضِيوفِ

فيوقِدُ الخادِمُ بكلّ هدوءْ
فوانيسَ ..
للعائِدينَ منَ الجبْهةِ
بِأصابعَ
مَنزوعةِ الخَواتمِ ..!
الشِعرُ ..
عندَما يَتَهرأُ القلبُ
منَ الحبّ والجوعِ ..
فيسْطو المَلاكُ
على المّصارفِ والبنوكِ
ولاوقتَ لدَيهِ
ليُقنعَ الشِرطةَ ..
ما في البِلاد منْ
ظُلمٍ وَجورْ …!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: