خالد طالبي يكتب: البحث عن مخرج

حينما يقف طفل أمام القضاء بتهمة سرقة قطعة جبن صغيرة ورغيف خبز ويلجأ القضاء إلي معاقبة المجتمع بدلاً من معاقبة الطفل فإن هذا يعني أن هذا القضاء قد وصل إلي أسمى حالاته لأنه أخذ بالدوافع والحاجات وأخذ بالمنطق الإنساني
يقيناً فإنه حين يسرق الأطفال يجب أن نعاقب المجتمع من رأسه حتى أخمص قدميه لأن هذا المجتمع لم يحمي الأطفال من البؤس والجوع والانهيار
وحينما يكون المجتمع في قفص الاتهام يدرك وقتها أن عليه أن يبحث عن مخرج أمن من هذا القفص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: