مصير مسجد ضخم للراحل صدام حسين غير مكتمل في بغداد… مزين بالذهب وينافس تاج محل

مازال مسجد الرحمن الضخم للرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، واقفا في قلب العاصمة بغداد، وغير ‏مكتمل منذ البدء في إنشائه في تسعينيات القرن الماضي.‏
وكان من المفترض أن ينافس الصرخ الضخم غير المكتمل من الخرسانة الرمادية قصر تاج محل في الهند من حيث الفخامة، وكان الغرض منه أن يكون أحد أكبر المساجد في الشرق الأوسط.
ويتسع مسجد الرحمن لـ15 ألف مصلي، وبدأ تشييده في التسعينيات تزامنا مع غزو صدام حسين لدولة الكويت.
وكان من المفترض أن تغطي قبة السيراميك المزينة بالذهب والتي يبلغ ارتفاعها 84 مترا قاعة الصلاة المركزية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: