الجمعة , نوفمبر 27 2020

انتِ محظوظة يا صغيرة….قصيده للشاعر سعد شفان

انتِ محظوظة يا صغيرة
لآني لم احبكِ يوماً
ولم امرُّ في شفتيكِ
كقبلة ملتهبة
لآني تركتُ ارض نهديكِ
دون بذوري
انتِ محظوظة
فلم ترتديني كمعطف
تحت اذرع الشتاء
ولم تبكين فوق مظلتي
حين أمشي وحيداً
كشاعر ما
دعيني أعود الى أوراقي
حيث لا وطن
ولا حبيبة
وقميص قديم
تمزق في جسدي
كقلب عاشقٍ
وأكمل التسكع
الى حيث لا ادري

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: