رئيس الوطنيه للاعلام يرد و يكشف اسباب ازمه ماسبيرو الماليه

كتب : خليل ابو العلا

حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام يكشف اسباب أزمات ماسبيرو المالية ..

جاء ذلك فى رده عبر الصفحة الرسمية للإعلامى عبدالرحمن صبحى رئيس الفضائية المصرية ونائب رئيس قطاع التليفزيون السابق .. قال حسين زين :

اشكرك ياعبد الرحمن بس انت اكتر واحد عارف ان موضوع العلاوات والترقيات والتسويات ونهايه الخدمه المكافاه دي لازم ليهم تمويل وطالبنا من وزاره الماليه اكتر من مليون مره ارسال تمويل البنود دي علشان دي حقوق العاملين وتبعت اعتذار وتكتفي بمبلغ التمويل الشهري 220 مليون الثابتين منذ سنه 2011 اللي مش بيكفي اجور ثابته وحوافز ومتغير وامور تشغيل وصيانات ورفع كفاءات ورعايه طبيه ومليون بند تاني والماليه تعلم ده كويس والهيئة تتحمل شهري عجز موازنه 40مليون بندفعهم احنا علشان استقرار الامور دي يعني احنا عايزين 260مليون شهري مش 220 علشان نعمل ده طيب بعد تعويم الجنيه وارتفاع جميع المنتجات وزياده نسبه التامينات والمعاشات والضرائب واعمال الصيانات وزياده التغطيات وده بيكلفنا كتير فوق طاقتنا مليون مره الامور لا تحتمل طيب ده لو محل شغال بره حيزودوا علي الاقل ٥٪؜ سنوي واحنا ولا جنيه زياده والناس اللي بتقول اللي بيخرجوا معاش فين فلوسهم ماانت عندك عجز ٤٠ مليون اصلا فوق ٢٢٠ مليون وكمان علشان تعمل الترقيات عايز شهري زياده ٤٠ مليون بعد الدراسه وارسلنها للماليه والعلاوات عايز بعد دفع المتاخرات بتعتها اللي هي ٧٠٠ مليون دفعت الهيئه من مواردها ١٨٠ مليون فيها وده بياثر علي بنود تانيه ومحدش بعت جنيه واحد يعني احسب كده انت عايز زياده ٤٠ مليون ترقيات + ٤٠ مليون عجز+٤٢مليون للعلاوات شهري بعد دفع ٧٠٠ مليون عايز ١٢٢ مليون زياده فوق ٢٢٠ مليون شهري غير مكافاه نهايه الخدمه اللي اتفاجنا انه مافيش صندوق له ولا تمويل عايز ١٦ مليون كل شهر غير زياده نسبه التامينات والمعاشات ومع ذلك تتحمل الهيئه من مواردها للتغطيه حوالي ٤٥ مليون ومش قادرين علي الباقي واطلب ومافيش حاجه ب تيجي وعندي كل الاوراق دي واحنا بنحقق موارد سنوي اكتر من ٦٠٠ مليون بس في ظل ده كله ولا حاجه ومش راضين يرسله سعر الخدمات المؤداه بتعتنا الارقام الفعليه اللي بنغطي بيها علشان نقدر علي ده كله وفي الاخر بنتشم ويتقال علينا كل ده هو لو فعلا احنا مقصرين سيبنا ليه مع الشكر ياعبد الرحمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: