معاناة يتيم .. بقلم : أحمد عبدالله يحيى عفاط

(معاناة يتيم)
بقلمي/أحمد عبدالله يحيى عفاط

أبتاه جرحي نازفٌ
والدمع يهطل كالمطر
(والحزن يضرب خافقي
بسياطه ويقول سر)
وأنا المعذّب بالجوى
رغم التّأوّهِ أعتذر

أبتاه بعدك هالني
ومضى يذوّقني الأمر
وأراه يغرس داخلي
سيف التشرّد والسفر
فكأنّ قلبي قد أتى
ذنباً أبى أن يغتفر

أبتاه بعدك هدّني
ورماني في لجج الضجر
ومللت من ليلٍ طوى
نومي وأهداني السهر
لا شيء يؤنسني سوى
جرحٍ يزمجر في السحر

ليلٌ أثار مواجعاً
بالقلب في شتّى الصور
وبقيت وحدي أصطلي
دمعاً تقافز كالشرر
والكل غاب ولم يعد
حتى الضياء من القمر

فهرت أصرخ في المدى
من ذا الذي زرع الكدر
من ذا الذي أردى أبي
ورماني في كفّ الخطر
قتل الطفولة داخلي
وأماتها منذ الصغر

هل كان يعقل حينها
أم قُدّ قلبه من حجر
فأجابني شيخٌ هناك
وقال لي إني القدر

شعر/أحمد عبدالله يحيى عفاط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: