الثلج… / بقلم : فائزة القادري

الثلج …

خبر في صحيفة السماء ..

تغطية إعلامية ناجحة شاملة لبلادي التواقة إلى احتضان تفاصيلها …

استغفاراً لحزن أسفلتي إسمنتي ..

بلادي بموقعها الجغرافي الذي يتعرض لأقصى عقوبات الطبيعة …

تقتنص فرصة بيضاء كثيفة تكتب عليها قصيدتها المسالمة حدّ التنازل والتسويات ..

حدّ المجاملة والصفح لكي يعود القحط إلى رشده .

الثلج ..

بشارات المزارعين وفلاحي الأرض حدّ الأمل بالقبض على مفتاح الخزينة …

والقبض على الرزق والخيرات وهدرها في غير سواقيها ولغير مستحقيها .

الثلج ..

قميصك الصيفي

وفكرة كوّنتُها عنه …

حيث الأناقة رائزٌ لايحققه إلا أبيض ارتدته ” كاريزماك ”

وجاذبيتك الناصعة تأتي غصباً عن الخريف ورماديته ..

الثلج ..

كلمة هطلت دفعة واحدة كملحمة فارّة من تموز ..

باغتها الدبس ليذيبها .

الثلج …

وجهة نظري نحو تفوقك واختياري ..

الثلج ..

تهمتي الأبدية ..

الثلج …

عائق …قاطع الطريق لطريق كان سيوصلني غداً

إلى حبيبتي اللاذقية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: