الرباط الغربي الصيعان يكتب / الإنتساب إلى معمر القذافي بين الدماء والإنتماء

معمر القذافي كيان فكري عالمي محبوب
والإنتساب إلى فكره هو الإنتساب المطلوب
………………………………………….

الإنتساب للقائد معمر القذافي حفظه الله ورعاه من غير عائلته المعمرية ،،البيولوجية ،، الكريمة ، لا يكون إلا بالانتساب إلى فكر معمر القذافي ونظريته الجماهيرية العالمية قولا وفعلا ، فلا بد ان تكون للمنتسب قناعة عقائدية لا يتحول عنها مدى الحياة ، ويدافع عنها، ولا يتخلى عنها ، مهما كانت ظروف الواقع صعبة
ومريرة اذا كان حريصا على انتسابه لفكر قائده.

ومن هذا المنطلق فإن كل الذين اقتنعوا الآن بالانتخابات ليس لهم علاقة بالقائد معمر القذافي ، وليسوا من محبيه وأنصاره .

وكل من انتسب للأحزاب والجبهات السياسية التي تسعى للوصول للحكم ، فهو بعيد كل البعد عن القائد معمر القذافي وليس له به أية علاقة ولو كان من المقربين السابقين ، أو من ذوي القربى .
وكل من ركن إلى مؤامرة فبراير ، وطبع علاقته مع أطرافها ،فهو لا يحق له الانتساب إلى القائد معمر القذافي وليس من انصاره ولو كان من المقربين السابقين ، او من ذوي القربى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: