طريقة حسم النتائج في بطولة الأمم الافريقية :: ركلات الترجيح حضرت في الكاميرون

كتب / يحيى السويد :
احتاج منتخب بوركينا فاسو لركلات الترجيح حتى تمكن من تجاوز منافسه منتخب الغابون ، في أولى مباريات دور الستة عشر في البطولة الحالية لكأس الأمم الأوروبية المقامة في الكاميرون .
وانتهى الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدف لهدف ، واستمر الحال كذلك في الأشواط الإضافية ، فلجأ المنتخبان لركلات الترجيح والتي انحازت في النهاية للخيول البوركينة بنتيجة 6/7
وهي المرة الثلاثون في تاريخ البطولة التي تحسم فيها النتيجة في الأدوار الإقصائية المختلفة بهذه الطريقة ، منذ أول مباراة في نهائي النسخة الثالثة عشرة في ليبيا 1982 حين تغلبت غانا على البلد المضيف ليبيا 6/7 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل بهدف لهدف ، ومن المصادفة أن تتطابق تلك النتيجة مع النتيجة الحالية ، سواء في الوقتين الأصلي والإضافي ، أو في نتيجة الركلات الترجيحية .
ومنذ نسخة 1982 وحتى الآن كان الدور ربع النهائي أكثر الأدوار الإقصائية التي يشهد ركلات ترجيح ، حيث حسمت تسع مباريات بهذه الطريقة ، أولها في نسخة العام 1998حين فازت تونس على الكاميرون 1/4 بعد التعادل 1/1 في الوقتين ، أما آخرها فكان في النسخة السابقة في مصر 2019 ويومها تغلبت الجزائر على ساحل العاج 3/4 بعد التعادل 1/1 في الوقتين الأصلي والإضافي أيضاً .
وذهبت سبع مباريات نهائية لركلات الترجيح وهي :
1982فازت غانا على ليبيا 6/7 بعد التعادل1/1 في الوقتين الأصلي والإضافي .
1986 فازت مصر على الكاميرون 4/5 بعد التعادل السلبي .
1992 فازت ساحل العاج على نيجيريا 10/11 بعد تعادل سلبي ، وهي أطول سلسلة من ركلات الترجيح في تاريخ النهائيات.
2000 فازت الكاميرون على نيجيريا 3/4 بعد التعادل 2/2 في الوقتين .
2002 فازت الكاميرون على السنغال 2/3 بعد التعادل السلبي .
2006 فازت مصر على ساحل العاج 2/4 بعد تعادل سلبي .
2015 فازت ساحل العاج على غانا 8/9 بعد التعادل السلبي .
وشهد الدور نصف النهائي ست مباريات حسمت بركلات الترجيح ، أولها فوز الجزائر على الكاميرون 4/5 بعد التعادل السلبي في نسخة 1984 وآخرها تغلب مصر على بوركينا فاسو 3/4 في نسخة 2017 بعد التعادل 1/1 في الوقتين .
إلى ذلك فقد حسمت ركلات الترجيح مباراة تحديد المركز الثالث في أربع مناسبات ، أولها فوز الجزائر على المغرب 3/4 بعد التعادل 1/1 في الوقتين في نسخة 1988 وهي بالمناسبة المرة الوحيدة في تاريخ البطولة التي يلعب فيها منتخبان عربيان ركلات ترجيح .
ثم فوز جمهورية الكونغو الديمقراطية على بوركينا فاسو 1/4 بعد التعادل 4/4 في الوقتين عام 1998
وكذلك فوز جنوب إفريقيا على تونس 3/4 بعد التعادل 2/2 في الوقتين في نسخة العام 2000
وأخيراً فوز جمهورية الكونغو الديمقراطية على غينيا الاستوائية 2/4 بعد التعادل السلبي في نسخة 2015
وذهبت أربع مباريات في دور الستة عشر لركلات الترجيح ، ثلاثة منها في النسخة الماضية في مصر 2019 بعدما أحدث هذا الدور ، بسبب ازداد عدد المنتخبات المشاركة في النهائيات إلى أربعة وعشرون فريقاً ، وكان فوز بينين على المغرب 1/4 بعد التعادل 1/1 هي أول مباراة في دور الستة عشر تحسم بركلات الترجيح ، أما آخرها وليس أخيرها بكل تأكيد هو تجاوز بوركينا فاسو لمنافستها الغابون في النسخة الحالية .
وكانت نتيجة التعادل 1/1 قبل الذهاب لركلات الترجيح ( بما في ذلك الوقتين الأصلي والإضافي ) هي النتيجة الأكثر حداثة ، حيث تكررت ثلاثة عشرة مرة ، ثم التعادل السلبي بأحد عشر مرة ، والتعادل 2/2 أربع مرات ، في حين حضرت نتيجة 4/4 في مناسبة وحيدة .
ثلاث مواجهات تكررت مرتين بين نفس المنتخبين وحسمت بركلات الترجيح وهي :
تونس مع نيجيريا في نصف نهائي نسخة 2004 وفازت الأولى 3/5 ثم التقيا للمرة الثانية في ربع نهائي نسخة 2006 وثأرت نيجيريا بفوزها 5/6
وكذلك ساحل العاج مع نيجيريا حيث تواجها في نهائي نسخة 1992وفازت الأفيال العاجية 10/11 ثم التقيا ثانية في نصف نهائي النسخة التالية 1994 وعوضت النسور النيجيرية هزيمتها السابقة بعد أن فازت 2/4
وأخيرا مصر مع ساحل العاج حيث التقيا في ربع نهائي نسخة 1998 وش نهائي نسخة 2006 ودانت الغلبة للفراعنة في المرتين بواقع 4/5 و 2/4 على التوالي .
وسجل تسعة عشر منتخبا اسمه في سجل المنتخبات التي خاضت ركلات الترجيح في تاريخ البطولة ، يأتي في مقدمتها منتخب ساحل العاج بثمان مباريات ، فاز بنصفها وخسر نصفها الآخر ، يليه المنتخب الكاميروني بسبع مباريات ، حقق الفوز ثلاث مرات وخسر أربع مرات .
وخاض منتخبا نيجيريا وتونس ست مباريات و يتساويان بالفوز والخسارة ، حيث فاز كل منتخب بثلاث مباريات وخسر مثلها .
ثم بوركينا فاسو بخمس مباريات بما فيها مباراة الأمس ، حققت ثلاثة انتصارات وهزيمتين .
ثم مصر بأربع مباريات حققت الفوز في جميعها ، ومثلها غانا لكنها فازت مرة وهزمت ثلاث مرات .
ولعب جمهورية الكونغو الديمقراطية ثلاث مباريات ، حققت فوزين وتعرضت لهزيمة .
ولعب خمس منتخبات مباراتين وهي : جنوب إفريقيا فازت بواحدة وخسرت الأخرى ، بينما خسرت المنتخبات الثلاثة الأخرى المباراتين وهي : السنغال و المغرب و الغابون .
أما المنتخبات التي لعبت مباراة واحدة وفازت بها فهي منتخبا مالي و بينين ومدغشقر ، في حين لعبت منتخبات ليبيا وزامبيا و غينيا الاستوائية مباراة واحدة أيضاً لكنها خسرتها .
أخيراً هناك من خمس منتخبات لم تتعرض للهزيمة بركلات الترجيح وهي : مصر والجزائر و مالي وبينين ومدغشقر ، مقابل ست منتخبات لم تتذوق حلاوة الانتصار بهذه الطريقة وهي : السنغال و المغرب الغابون و ليبيا و غينيا الاستوائية ، أما المنتخبات الأخرى التي لعبت هذه الركلات ، فقد جربت الحالتين حيث تذقت عسل الفوز ، وتجرعت مرارة وعلقم الهزيمة .
قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يلعبون رياضة‏‏ و‏عشب‏‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: