الأربعاء , نوفمبر 25 2020

أثرُ صهباء….قصيده للشاعر يزن رزوق

صهباءُ استلقتْ بين قصائدي

والشَّعرُ خصلٌ من نارْ
في عينيها الناعستين
هاجت آلافُ البحارْ

صهباءُ أخرجتْ الخمر من دمي
والعصافير من معصمي
النمشُ على وجهها
قبلاتُ ملائكةٍ
نادتْ فمي..

صهباءُ كطائرٍ مشتعلٍ
وأنا الفراشةُ أهوى النورْ
أخذتْ بأجنحتي إلى نهديها
ونفختْ
كما يُنفخُ الصورْ
تعزفُ مني ألحاناً
شوقاً
ولهفةً
تحرق إنساناً
بسيطاً…مغدورْ
وتخلقُ شيطاناً

صهباءُ لا تدرين ما فعلتِ
بنظرة شراهةٍ
زرعتِ…وحصدتِ
هذا القلبُ
صندوق عشقٍ مقفول
ويحكِ…ماذا فتحتِ؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: