المتحدث باسم الجيش الليبي: مجموعات “داعش” في الجنوب لها دعم من خلايا في دول الجوار

قال المتحدث باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري في كلمة مساء يوم الجمعة إن مجموعات “داعش” في الجنوب لها دعم من خلايا في دول الجوار.

وأضاف المتحدث باسم الجيش الليبي أن إمدادات عسكرية توجهت إلى الجنوب لقطع الطريق على أي تحركات لبقايا تنظيم “داعش”.

وصرح المتحدث بأنه تم توجيه كل الإمكانيات للقضاء على بقايا “داعش” في الجنوب الغربي.

وذكر خلال مؤتمر صحفي أن “داعش” يتحرك في مجموعات منفصلة على طول الحدود مع تشاد والنيجر والجزائر.

وأوضح المسماري أن الجيش الليبي فقد أربعة عناصر في معركة غرب القطرون ضد “داعش”، مشيرا إلى أن 24 داعشيا لقوا مصرعهم فيما تم أسر عنصر من المسلحين.

وأكد في السياق أن تنظيم “داعش” فقد القوة ويتحرك في مجموعات منفصلة كذئاب منفردة.

كما أكد اللواء أحمد المسماري أن المواطنين في الجنوب تعاونوا في القضاء على خلايا “داعش” بالمنطقة.

وتطرق المسماري في كلمته لتصريحات الدبيبة ووزير داخليته حول العملية ضد “داعش”، حيث شدد على أنها مستفزة وكاذبة، مضيفا أن رئيس الحكومة الليبية ووزير الداخلية يحاولون التشويش على عمل لجنة “5+5” واجتماعات الناظوري والحداد.

وتابع قائلا: “هناك شخص في الحكومة يمارس التضليل وكان زعيما يوما ما للإرهاب الإعلامي”.

وأوضح المسماري أن الدبيبة لايسيطر على معسكرات المليشيات في طرابلس ويدعي في الوقت نفسه سيطرته على الوضع في الجنوب.

وأفاد بأن الدبيبة حاول رشوة ضابط كبير بالقوات المسلحة للقيام بعمل ما في المنطقة الشرقية.

ووجه المتحدث باسم الجيش الليبي رسالة للدبيبة قائلا: “توقف عن سرقة الجهود والجيش خطر أحمر من نار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: