السبت , يوليو 31 2021

المقاومة الشعبية تقترب من صنعاء

وصل مقاتلو المقاومة الشعبية، الأربعاء، إلى أرحب – على بعد نحو عشرين كيلومتراً شمال شرقي صنعاء – بعد سيطرتهم على تبة سحر، آخر معاقل الميليشيات في نهم.

وحققت المقاومة الشعبية تقدماً آخر في تعز، حيث تم إعلان مديرتي الوازعية والمسراخ، والأقروض خاليتين من مسلحي ميليشيات الحوثي والمخلوع علي صالح.

وسيطرت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في جبهة نهم بمحافظة صنعاء على تبة سحر المطلة على فرضة نهم.

وتعد هذه التبة آخر مواقع ميليشيات الحوثي وصالح في الفرضة، وفي تعز أحرز الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تقدماً كبيراً في مديرية المسراخ، كما تم تطهير عدد من المواقع في مديريتي الوازعية والأقروض.

وتمت السيطرة كذلك على جبل “القتب” المطل على وادي محلي غرب نقيل الفرضة.

وفي الأثناء، تمكنت كتيبة المهام الخاصة من تنفيذ عملية نوعية في مفرق أرحب منطقة “الحنشات” شمال غربي منطقة غيلمة التي استعادها الجيش الوطني في محافظة صنعاء، حيث نجحت الكتيبة في تدمير منصة صواريخ وإحراق عدد من الآليات العسكرية.

على صعيد متصل، أعلن الجيش الوطني عن وصول قائد كبير من قوات الاحتياط التابعة للحرس الجمهوري الموالي للرئيس المخلوع صالح إلى مدينة مأرب برفقة عدد من الضباط وانضمامهم إلى صفوف الجيش الوطني .

وامتد تقدم قوات الجيش الوطني والمقاومة إلى تعز، حيث تم تطهير العديد من المواقع في مديريتي الوازعية والمسراخ وفي الأقروض .

وصدت المقاومة الشعبية هجوماً لميليشيات الحوثي على مواقعها في جولة المرور والبعرارة ووادي عيسى غرب تعز.

كما أحبط الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تسللاً لعناصر ميليشيات الحوثي على قرية وهر في جبل حبشي غرب المدينة، تزامناً مع مواجهات هي الأعنف التي تشهدها جبهة الضباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: