الجمعة , نوفمبر 27 2020

هامش للقراءة….نص أدبي للكاتب حميد الساعدي

تشعر ُ أنك َ بخير …نعم بخير ..مادمت َ تسير ُ على قدميك … (1) ..1 ..المسير حركة دائبة ومادمت تمتلكها فأنت بخير …كثيرون لا يستطيعون ذلك.
(2) المقدمات تؤدي الى النتائج …2 ..بعض النتائج مرعبة .. والإحساس المغرق بالتفاصيل يصيب بالدوار
كالقراءة (3 ) القراءة عمل خلاق ..3 ..يقرأ الإنسان ولكنه لو تذكر كل ما قرأ لا نفجر عقله …(4) التجريب هو أساس المعرفة ولا معرفة بلا تجريب ..4..حين يتداخل المتن مع الهامش تصبح القراءة أمراً شاقا ً بعض الشيء ..لكن للعقل أن يفكك شفرات المعنى من خلال رصد الأصيل من الدخيل ..(5) في الكتابة لا ضرر من الإفاضة وتعرية الهواجس ..5..الهاجس أمر ملتبس أحيانا ً حتى على كاتبه ..بعضهم كان يدمن الأفيون كي يحصل على حس أكبر غير ملوث بدخان البواخر .. (6) كيف ينتهي النص بإيجابية عالية على المعنى ..6..في بعض أوقاته يضطر الرائي الى توجيه نظره الى أعلى كي يرى الغيم في تحولاته الماطرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: