الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

قلبي …مقطع شعري للشاعره مني محمد

قلبي …

هو القنديل الوحيد في حارة جسدي المعتم

الحنين ….

عابر مؤذي
يرمي قنديلي بحجر …
فينكسر
وينطفئ
ويتناثر زجاجه في كل مكان

ثم تأتي الذكريات
كل مساء تتمشى بحنان
فأسمع صوت هشيم الزجاج تحت أقدامها النازفة

أقلق …
ولا أستطيع النوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: