الجمعة , نوفمبر 27 2020

التسخين الحراري ينذر بتجريد ملايين الأمريكيين من المأوى

 

يقرع العلماء ناقوس الخطر ضد تغير المناخ والتسخين الحراري الذي يتسبب في ارتفاع منسوب المحيطات عدة مليمترات سنويا.

ووفقا لتقدير أعده خبراء من جامعة بحثية يقع حرمها في مدينة أثينا بولاية جورجيا الأمريكية، ستغمر المياه كل شواطئ الولايات المتحدة الأمريكية في المستقبل القريب نتيجة لارتفاع منسوب المحيطات ليصبح أكثر من 13 مليون أمريكي من سكان السواحل بلا مأوى في نهاية القرن الحالي ويضطروا إلى النزوح إلى أعماق البلاد هربا من الفيضان.

ويرى العلماء أنه من الممكن تفادي الهجرة الجماعية الكارثية من خلال إقامة السدود على الشواطئ. ولكن لا يفكر أحد الآن في إقامة السدود على شواطئ الولايات المتحدة.

ومن المتوقع أن يرتفع منسوب المياه في أسوء الأحوال حوالي مترين، وفي أحسنها مترا،  وفي هذه الحالة الحسنة سيصبح نحو 4 ملايين من سكان الولايات المتحدة بلا مأوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: