الأربعاء , ديسمبر 2 2020

المجلس القومى للمرأة بشمال سيناء يحتفل بمناسبة يوم المرأة المصرية

احتفل المجلس القومى للمرأة بشمال سيناء ( الليلة ) بمناسبة يوم المرأة المصرية .. وذلك برئاسة حسناء الشريف مقررة المجلس بالمحافظة ، وبحضور احسان الغالى المقرر المناوب ونسرين حمدى بكير مدير مكتب الشكاوى بفرع المجلس وفؤادة محمود عضوة المجلس وباقى عضوات المجلس وعدد من السيدات وقيادات المرأة ومنظمات المجتمع المدنى والجهات العاملة فى مجال خدمة المرأة بالمحافظة وعدد من الاعلاميين بالمحافظة .. كما تم تكريم احدى المجاهدات .

وأكدت حسناء الشريف مقررة المجلس القومى للمرأة أن احتفال هذا العام يختلف عن الأعوام السابقة .. حيث سبقه عقد العديد من ورش العمل لتحديد احتياجات ومطالب المرأة السيناوية في مختلف القطاعات والعمل على تحقيقها .. واستعرضت دور المرأة على مر التاريخ وجهادها في سبيل الحصول على حقوقها ، والعمل على تحسين أوضاعها في المجتمع بعد أن استطاعت تحقيق النجاح في العديد من المجالات .

كما عرضت البيان الخاص باحتياجات المرأة السيناوية في مختلف القطاعات .. والتركيز على مناطق وسط سيناء والتجمعات البدوية في مختلف مناطق المحافظة .. وبصفة خاصة في التجمعات المنقولة من الشيخ زويد ورفح .

شمل البيان العديد من المطالب والاحتياجات ، ومنها : فى قطاع التعليم : انشاء مدارس للتعليم الأساسى والفنى للبنات في منطقة وسط سيناء ومناطق البادية لمساعدتهن على استكمال التعليم ، التوسع في التخصصات في المدارس الفنية للفتيات وادراج قسم خاص للمنتج السيناوى بها والعمل على تطويره ، تشجيع وتحفيز الفتيات في مراحل التعليم المختلفة في وسط سيناء والبادية وتوفير وسائل جذب لاستكمال تعليمهن ، اعادة الحافز النقدى لتلاميذ وسط سيناء لمنع عملية التسرب من التعليم ، علاج التكدس في مدارس العريش الناتج عن انتقال أعداد كبيرة من الشيخ زويد ورفح الى مدارس العريش ، توفير عوامل جذب مادية وعينية للمرأة لتشجيعها على الالتحاق بفصول محو الأمية ، عقد بروتوكول تعاون مع جامعة قناة السويس بفرع العريش بهدف تبادل الخبرات وقيام أساتذة الجامعة بالقاء المحاضرات والتوعية للمرأة السيناوية في المدارس والجامعة والجمعيات وغيرها ، ضرورة تفعيل دور الجمعيات الأهلية لرفع المستوى الاقتصادى والاجتماعى للمرأة من خلال ائتلاف يضم الجمعيات المعنية بشئون المرأة ، مد نشاط المجلس الى المرأة البدوية في وسط سيناء ومناطق البادية والتركيز على أنشطة المشكلة السكانية وتنظيم الأسرة البدوية تمشيا مع السياسة العامة للدولة ، وانشاء مدارس الفصل الواحد للفتيات ومدارس للمتفوقات لتحفيز الفتيات على استكمال التعليم .

وفى المجال الصحى : توفير قوافل طبية للوصول الى السيدات في المناطق التى لا توجد بها رعاية صحية وتوفير العلاج المجانى لغير القادرات ، ضرورة تواجد الزائرة الصحية في مدارس الفتيات كما كان متبعا من قبل ، الارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة في المراكز الحضرية وضرورة وجود طبيبات أمراض نساء بصفة مستمرة مراعاة لطبيعة المجتمع وتقاليده وتوفير الأدوية .

وفى المجال السياسى : تمكين المرأة سياسيا من خلال اعداد كوادر نسائية قادرة على التمثيل في الانتخابات المحلية ومجلس النواب وصقلها في دورات تدريبية واشراكها في المؤتمرات السياسية التى يعقدها المجلس ، اعداد برامج سياسية بصفة مستمرة لخلق جيل قادر على المشاركة السياسية ، مراجعة موقف المقبوض عليهم من أبناء سيناء وسرعة الافراج عن من لم يثبت تورطه في أعمال ارهابية تخفيفا على أسرهم من أمهات وزوجات وبنات .

في المجال الاقتصادى : توفير معارض لتسويق منتجات المرأة المعيلة بصفة عامة وتسويق المنتج السيناوى ، ضرورة اتاحة الفرص لتبنى المجلس المشروعات الصغيرة واستغلال الكوادر القادرة على الانتاج ، عمل مشروع شبه دائم كوحدة تجميع وتشطيب المنتجات السيناوية يكون مقره المجلس .. حيث يسهم ذلك في تعيين موظفين من عائد المشروع والاسهام في تطوير المنتج السيناوى ، توفير فرص عمل للخيجين القادمين من الشيخ زويد ورفح من السيدات والفتيات لمساعدتهن على مواجهة الظروف الحالية .

في المجال الاجتماعى : انشاء نادى نسائى مستقل تابع لفرع المجلس يستطيع من خلاله تنفيذ الأنشطة والمناسبات الخاصة بالمرأة ، تكثيف الندوات والمؤتمرات والدورات التدريبية التى من شأنها رفع ، تفعيل دور الاعلام المرئى والمسموع لتسليط الضوء على مشاكل المرأة السيناوية وتوفير حل لها ، التأكيد على أهمية اعطاء فرصة متكافئة للمرأة في المناصب القيادية والقضائية طالما توافرت لها شروط شغلها ، ضرورة توفير دور حضانة في كافة المكصالح الحكومية لتخفيف الضغط عن المرأة العاملة نظرا للأوضاع الأمنية التى تمر بها المحافظة ، تشجيع وتكريم السيدات والفتيات في مختلف المجالات وعمل تكريم للأمهات المثاليات ، تكريم المجلس القومى للمرأة لأمهات وزوجات الشهداء بفتح قنوات تواصل معهن .

المجال الأمنى : التيسير على السيدات والفتيات الراغبات في استخراج الأوراق الثبوتية ، السماح للسيدات بزيارة أزواجهن المحبوسين واعطائهن افاد بذلك حتى يتمكنن من صرف معاش أو مرتب لسد احتياجاتهن الضرورية وأسرهن .

كما عرضت مطالب واحتياجات خاصة بالأسر الوافدة من الشيخ زويد ورفح ، ومنها : توفير المسكن الملائم لهم .. حيث أن الغالبية تعيش في عشش أو تجهيزها حتى تتناسب مع ظروف الحياة المعيشية ، المساعدة في تغيير محل الاقامة حتى يتمكنوا من بدء الحياة الطبيعية وممارسة أعمالهم ، توفير مشاريع للسيدات والفتيات الوافدات لايجاد مصدر دخل يعينهن على مواجهة الحياة ، المساعدة في استخراج الأوراق الثبوتية للوافدين ، تبنى المجلس المساعدة في توثيق حالات الزواج من الوافدين وتوفير التمويل اللازم لذلك .

ومن جانبها .. أكدت احسان الغالى المقرر المناوب لفرع المجلس القومى للمرأة على دور المجلس في تبنى مطالب المرأة السيناوية والمساعدة في حلها بالتنسيق مع الجهات المعنية .. مشيرة الى ضرورة تعاون الجميع من أجل تفعيل دور المرأة ودعمها لخدمة المجتمع السيناوى .

وعرض الزميل مصطفى سنجر المتحدث الاعلامى باسم مشروع انشاء مستشفى الأورام بسيناء فكرة انشاء المستشفى من خلال مؤسسة حياة للتنمية والاعمال الانسانية ( تحت التأسيس ) وما سيؤدى اليه المشروع من خدمات للمرضى والتخفيف عن أسرهم من مشقة الانتقال الى خارج المحافظة للعلاج .

هذا .. وقد أقيم على هامش الاحتفال معرض لمنتجات البيئة السيناوية أعدته جمعية تنمية المرأة السيناوية ببئر العبد برئاسة فؤادة محمود عضو المجلس القومى للمرأة .

كما تم تكريم نموذج للمرأة السيناوية وهى المجاهدة : فرحانة حسين سالم التى كان لها دورا في مكافحة الاحتلال الاسرائيلى ، وقد تعدى عمرها التسعين عاما .

كما تم تكريم نسرين حمدى بكير مدير مكتب الشكاوى بفرع المجلس لدورها في حل مشاكل السيدات والفتيات على مستوى المحافظة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: