بعد  قرار انسحاب فرنسا وإسبانيا من رياضة الفروسية: محافظ ألعاب البحر الأبيض المتوسط ، يرد ويصفه بالتشويش والمغالطة

 

طاهر مسفك/ الجزائر
رد محافظ ألعاب البحر الأبيض المتوسط عزيز درواز  على البيان الصادر عن الجامعة الفرنسية للفروسية والتي أكدت من خلاله انسحابها من هذه المنافسة المزمع انطلاقتها بوهران يوم 25 جوان بمدينة وهران.

وقال درواز الأحد الماضي ردا على ادعاءات الفرنسيين: “أفند وبقوة كل الادعاءات الصادرة عن الفدراليتين الفرنسية والاسبانية بخصوص أسباب عدم مشاركتهما في ألعاب البحر الأبيض المتوسط في طبعتها الـ19، لقد حمل البيان العديد من المغالطات والأكاذيب التي لا أساس لها من الصحة”، وأضاف محافظ الألعاب قائلا: “عليكم أن تعلموا جيدا بأنه ولأول مرة في تاريخ هذه الألعاب تقوم لجنة التنظيم بالتكفل التام بمصاريف سفر المشاركة بالنسبة لرياضة الفروسية، سفر الخيول والرياضيين من الموانئ القريبة من ميناء وهران لمدة ثمانية ساعات بدل يوم كامل، بالإضافة إلى تسهيل عملية دخول الخيول المشاركة بالتنسيق ودعم وزير الفلاحة، للدخول المباشر للخيول الى الاسطبلات التابعة لهم في المركز، والدولة تفضلا منها قررت أن تضع على عاتقها هذه المسؤولية، فكيف يتم اتهامنا بعدم توفير الظروف اللازمة”.
وكشف درواز عن التحضيرات التي اتخذت لاستقبال البعثات المشاركة في رياضة الفروسية قائلا: “كان لي لقاء مع وزير الفلاحة منذ عدة أيام، وأخذنا كل التدابير اللازمة لتسهيل عملية دخول الخيول عبر ميناء وهران، وكل الأمور كانت تمشي على ما يرام، ولا وجود لأي عراقيل أو عقبات مثلما تدعي الفدراليتين الفرنسية والاسبانية”.
وواصل محافظ الألعاب حديثه: “لجنة التنظيم ستظل مفتوحة لدعم كل اللجان الأولمبية المسجلة، ولن نسمح لأي طرف كان بأن يفسد هذا العرس المتوسطي الذي نحضر له منذ عدة سنوات، وان شاء الله سننجح وسنقدم نسخة مميزة للغاية”، وأضاف درواز أن البرتغالين راسلونا للسؤال عن إشاعة حول تنظيم منافسة الفروسية بفرنسا، غير أنه تم الرد عليهم بالنفي وأنها ستكون طبعا في وهران.
وبخصوص الدول التي أكدت مشاركتها لحد الساعة، قال درواز: “هناك عدة دول ستكون حاضرة، وهي قبرص، مصر، فرنسا، اليونان، إيطاليا، ليبيا، المغرب، البرتغال، اسبانيا، سوريا، تركيا، مع احتمال تواجد تونس ولبنان.”
وجاء رد محافظ ألعاب البحر الأبيض المتوسط عزيز درواز على خلفية البيان الصادر خلال الساعات الماضية من طرف الجامعة الفرنسية للفروسية، والتي أعلنت من خلاله عن انسحابها من الألعاب المقررة بوهران،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: