الأحد , نوفمبر 29 2020

ربيعي بين أهدابك… مُشرَع….قصيده للشاعره هناء العمصي

مهما اصفرّت وجنة الكلمات
وذبلت شفاه الحروف
مهما أدميتَ الجرحَ وحشوته ملحاً
ورصصتَ الوجع على الرفوف
ونام الحب عليلا
محمولاً على الكفوف
مهما هجرتَ شطآني
وزرعت الصخر في قلبي الشغوف
مهما مزّقت عباءة زماني
ووهبت الذعر لأيامي
وأسمعتني صليل السيوف أغانٍ
سأبقى مشرِعةً في وجهك ربيعي
أروي من دمي ورودَك
امسح بابتسامتي دموعَك
ارسم في سمائك شمسي
وأشيد لك قصرا في أرضي
فأنا بعضٌ منك وأنت كلي
فأيا كلّي لن اخضع
لخفقات الألم والنسيان !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: