وزير البترول المصري: زيارة ولي العهد نقلة نوعية في العلاقات السعودية المصرية التي تشهد نموًا وقوة على مدار التاريخ

 

 

أكد وزير البترول والثروة المعدنية المصري المهندس طارق الملا أن الزيارة التاريخية لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء إلى جمهورية مصر العربية أتت في توقيتٍ بالغ الأهمية فيما يتعلق بالمتغيرات العالمية التي تشهدها الساحة العالمية اقتصاديًا وسياسيًا.

وقال الملا: إن زيارة سمو ولي العهد إلى القاهرة أسهمت في دعم وتعضيد العلاقات المتميزة بين المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله-، ومصر بقيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، موضحًا أنها تمثل نقلة نوعية في العلاقات السعودية المصرية التي تشهد نموًا وقوة على مدار التاريخ وتمثل دعمًا للأمة العربية من خلال الدعم الكامل من لدن القيادتين للعمل العربي المشترك.

وحول مجال الطاقة أضاف الملا أن هناك تطابقاً وتفاهماً في وجهات النظر بين الدولتين، مشددًا على قدرة المملكة الحكيمة لتحقيق الاستقرار للسوق البترولية، ومنوهًا بالعلاقات المتميزة بين المملكة ومصر لأنها تمثل حجر الزاوية للانطلاق نحو آفاق رحبة لدعم النشاط البترولي والعلاقات البترولية وجذب الاستثمارات وإقامة مشروعات تُسهم في تحقيق الفوائد المرجوة للشعبين الشقيقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: