كثيراً ماخجل المبدع البحريني عبد الحميد القائد

كَثيرًا ما خَجِل
من ارتعَاشاتِ الخَوف في مَسامَاتهِ
وهو يَصعدُ إلى حَيث قالوا
أن الحُريةَ تبزغ كالرَاياتِ
أو يقفُ الموتُ كشفرةِ المَقصَلة
هَناكَ نَثرَ قلبهُ بَنفسَجاتٍ
من أعَالي العُلو في نَومِ الحَالمين
ومن منحدراتِ الخِياناتِ
والضَمائرِ المُرتجِفةِ كقلوب الغواني
تهَاوَى الغَريبُ ولم يَسقَط
ما زالَ يُدحرِجُ الصَخرةَ مثلَ سِيزيف
لكن الوديانَ فارغةٌ
إلُا من ضجيجِ دَمهِ المتدفِّقِ كَالعِشقِ
وهو يَعزفُ على رَبابةِ القِدِّيسيِن
إنه الشَغفُ المُستبدُ
يَتدَحرجُ حَنين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: