عَجْز…. بقلم : خضر حاتم عمران

#عَجْز….
نورٌ يُحاولُ الإنارَه!!!
لا يكتفي بِوَهجِهِ أبداً بل يُحاولُ السُّطوعَ أكثر مِن كُلِّ الأًنوارِ #فانطفأ…
نَجمَةً ميَّزها اللهُ عَن غَيرَهَا بالأَملِ الشَّديدِ فَحاوَلت الإحترَاق لِتُنيرَ مَكانَ القَمَر…، فانفجرت مُخلِّفَةً أجرام سوداء وسَديماً مِنَ اليَأس، فذهبت تُناجِي الليلَ مُفعمةً بالأملِ الذي انعدم لديهَا قائِله: لقد عَجَزتُ يَا لَيلْ…
فَيُجيبَها بكلِّ غُموض: نِصفَ الظُّلمةِ كانَ نوراً يَا نَجمتي المَعدومَة، هُم قَد تَناسوا ماضيكِ لأنّهم #عاجزين عن نسيانِ أملكِ كما انتِ #عاجزةً عَن الإنارَة مُجدَّداً….
كمَا أنا الآن، تَناسوا أنني كنتُ النَّهار فخانَني القَمَر، عودي لوهجِكِ يَا نَجمتي، فأنتِ لا تزالُ رغبتكِ في انعدامكِ، أمّا صديقكِ #الليل، لا…!

||خضر حاتم عمران||
#Kheder_TM 🖤

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: