.. المجيء ..: … علي السعيدي …. تونس …

.. المجيء ..
ستكون الفرحة
وأجيئك مشتاقا
وتكون الميعاد الدمويّ … الحتميّ
وآتيك على خيل لا تعرف غير الرّحمة
ستكون النّجمة
وتكون قمرا
وتكون رفيق سفر
يا هذا النّائم خلف الجلد .. وبين العينين
يا مرسوما في الكتب
وفوق الشّفتين
يامن تركن في الظّلمة
تنتظر الحسم
وتنتظر النّور المقبل
والدّمدمة المحتدمة
ستكون وآتيك
ونكتب في سفر المستقبل
أوّل كلمة …
… علي السعيدي …. تونس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: