أخبار عاجلة

على شُرفة الإصباح/الأستاذة حنان عبد اللطيف_سوريا

*****
على شرفة إصباحي
اجلس وحدي
و بجانبي هسيس عطركَ
أتقاسمه و حلوى الذكريات
مؤونة للحظات الجافة
أشاكس هذا الفضاء الغارق بالتصحر
بفنجان قهوة عالق على مشجب الليل
و بعض سجائر منفية في أدراج الوقت
وانا هناك
و أنت هنا
تشاغبني وشوشات عصافير
أتت من خلف حدود مجرات الصوم
و فراشات زرقاء وُلدت من شرنقة ابتهالاتي
على نافذة الحلم الصغيرة
يمامة خرجت للتو من خاصرة عشها
جثت على سوسنات أمومتها
لتوقد مسيرة العدم
تستطيل الأزمنة بمخيلتي
وتتعربش على جدران الوقت
كشجرة لبلاب منسية
وتتسع الأمكنة بقلبي
كحضارات هائلة وافدة إلينا
أُهامس مراكب العمر الراسية
في شطآن أصقاعي //// عودي
فالعمر مازال رطباً
و أدير ظهر قافيتي
لعالم لست فيه حبر أمنياتي

حنان عبد اللطيف / أنثى المطر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: