الأربعاء , نوفمبر 25 2020

دي ميستورا يلتقي وفدا ثانيا من المعارضة السورية القريبة من موسكو

التقى الموفد الدولي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا، اليوم الأربعاء، للمرة الأولى منذ انطلاق المفاوضات حول سوريا، وفدا ثانيا من المعارضة السورية القريبة من موسكو، في خطوة يضعها الوفد الحكومي في إطار توسيع تمثيل المعارضة.

ووصل وفد من المعارضة السورية القريبة من موسكو، الأربعاء، إلى مقر الأمم المتحدة، كان في عداده نائب رئيس الوزراء السوري سابقا قدري جميل والمتحدث السابق باسم الخارجية السورية جهاد مقدسي، إضافة إلى الناشطة الحقوقية رندة قسيس.

وقال جميل للصحفيين، قبل بدء الاجتماع مع دي ميستورا “سنكون مستشارين للشعب السوري فقط، نحن مبدئيا غير مندمجين (مع الوفد المعارض) لكننا لسنا ضد الدمج إذا كان وفد الرياض ليس ضد ذلك بناء على الأسس التي اقترحناها مع عدد متساو وصلاحيات متساوية”.

وللمرة الأولى، منذ انطلاق المفاوضات في جنيف، يلتقي دي ميستورا وفدا سوريا معارضا غير الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن اجتماع أطياف واسعة من المعارضة السياسية والعسكرية في الرياض. وهذا اللقاء هو الرابع الذي يعقده دي ميستورا منذ يوم الاثنين في إطار المفاوضات غير المباشرة بين ممثلين عن الحكومة والمعارضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: