السبت , نوفمبر 28 2020

خرجت ُطريدَ الشَّوْقِ.. و الوجْدُ غَالبُ .. قصيدة للشاعر : حسنى الإتلاتي

خرجت ُطريدَ الشَّوْقِ… و الوجْدُ غَالبُ

وقلبي كَسير القَلب … والفرح غائبُ

لذات خِمارٍ … خمرُ كرم خدودها

كجَمْر   و سهمًا أرسلتهُ الحواجبُ

تعاتبني الأيام:  لْمْ تنسَ  ذِكْرَها !

وكيف يُنَسَّى .. من حوتْهُ الجوانبُ؟!

هي البُحرُ والنَّهْرانِ.. والصبحُ والدُّجَى

ودائي وطبّي … والغرامُ غرائبُ

وَأَذْكُرها سِرَّا… فَتَشْفَى وَجِيعَتي

وجهرا… فتهنى  أنجم وكواكبُ

مَعِي رَغْمَ بُعْدٍ مِِثْلُ نَبْضٍ بِخَافقي

وأُبْقِي  علىها العُمْرَ..  والعُمرُ ذاهبُ

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: