الأربعاء , نوفمبر 25 2020

رحيل ….قصيده للشاعره دينا العزاوي

لن أرحلَ

رغم سوء ظنك َ

لن أغادر

عُشا ًبنيته

يقَينا ًصارما

وعهدا باقيا

لن أغادر

رغم ظلمك َ

ما توقفتْ حروفي يوما عن الخشوع

صاغرةً

ترتل أجمل قصائد َيحلم بسماعها عاشق

لست َعاشقا

إنما انتَ تلميذ

تتعلم في محراب أستاذة’ العشق

وها أنا أسجل اسمك قيدَ الراسبين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: