الأربعاء , ديسمبر 2 2020

النفط يتجاوز 41 دولارا بدعم اجتماع المنتجين وهبوط الدولار

ارتفع سعر النفط الخام متجاوزا 41 دولارا للبرميل لفترة قصيرة يوم الخميس ومقتربا من أعلى مستوى له منذ بداية العام بفضل الاجتماع المزمع الذي سيعقده بعض من كبار المنتجين في العالم الشهر القادم لمناقشة دعم السوق.

ومن المقرر أن يعقد منتجو النفط في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وخارجها بمن فيهم السعودية وروسيا أكبر مصدرين للخام في العالم محادثات يوم 17 أبريل نيسان في قطر بشأن خطة لتثبيت الإنتاج وهو ما يزيد احتمال إبرام أول اتفاق بشأن الإمدادات العالمية في 15 عاما.

وبحلول الساعة 1429 بتوقيت جرينتش صعد خام القياس العالمي مزيج برنت 60 سنتا إلى 40.93 دولار للبرميل بعدما صعد في وقت سابق إلى 41.44 دولار للبرميل. وارتفع الخام 51 بالمئة من أدنى مستوياته في 12 عاما البالغ 27.10 دولار للبرميل الذي سجله في يناير كانون الثاني. ووصل برنت إلى أعلى سعر له منذ بداية العام في 8 مارس آذار عندما وصل سعر البرميل إلى 41.48 دولار.

وارتفع الخام الأمريكي 1.04 دولار ليصل سعره إلى 39.50 دولار للبرميل.

وانخفض الدولار بعد بيان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) يوم الأربعاء الذي خفض توقعات رفع أسعار الفائدة بحلول يونيو حزيران.

ويقلل تراجع الدولار من تكلفة السلع المقومة بالعملة الأمريكية على حائزي العملات الأخرى بينما يدعم النفط.

وقال وزير الطاقة القطري محمد بن صالح السادة إن منتجي النفط من داخل وخارج أوبك سيجتمعون في الدوحة يوم 17 أبريل نيسان لمناقشة خطط تجميد مستويات الإنتاج.

وذكر الوزير أن المبادرة حظيت بدعم 15 دولة من منتجي النفط الأعضاء في أوبك وغير الأعضاء فيها والذين يشكلون مجتمعين نحو 73 في المئة من الإنتاج العالمي للنفط.

كما اكتسب النفط قوة أيضا من زيادة أقل من المتوقع للمخزونات الأمريكية وإن كانت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية قالت يوم الأربعاء إن مخزونات الخام ما زالت عند مستوى قياسي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: