الحكومة الألمانية: المستشار يعارض بوضوح استخدام الأسلحة النووية

أعلن متحدث باسم الحكومة الألمانية أن المستشار أولاف شولتس يعارض استخدام الأسلحة النووية، وذلك ردا على سؤال بشأن كلام فلاديمير زيلينسكي عن “ضربة استباقية” ضد روسيا.

وفي التفاصيل، أجاب نائب المتحدث باسم الحكومة الألمانية فولفجانج بوشنر يوم الجمعة حين سئل عن كلام فلاديمير زيلينسكي بشأن “ضربة استباقية” توجه إلى روسيا، قائلا إن “المستشار يعارض بجلاء استخدام الأسلحة النووية”.

وكان زيلينسكي قد قال في وقت سابق متحدثا في معهد لوي في أستراليا عبر رابط فيديو، إن الناتو يجب أن يشن ضربات “استباقية” على الاتحاد الروسي، وألا “ينتظر الضربات النووية الروسية”.

وعقب ذلك، صرح سيرغي نيكيفوروف السكرتير الصحفي لزيلينسكي، بأن رئيسه لم يدعو إلى استخدام الأسلحة النووية ضد الاتحاد الروسي، لكنه كان يقصد فرض عقوبات وقائية.

وصرح دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئاسة الروسية بأن مثل هذه الكلمات ليست أكثر من دعوة لبدء حرب عالمية، والمسؤولية عن ذلك يجب أن تتحملها الولايات المتحدة وبريطانيا، اللتان توجهان عمليا تصرفات كييف. كما شدد على أن جميع دول العالم يجب أن تنتبه إلى كلام زيلينسكي.

علاوة على ذلك، أثارت تصريحات زيلينسكي استياء الأمم المتحدة، حيث جرى التذكير ردا على هذه التصريحات بعدم مقبولية حتى مجرد مناقشة الصراع النووي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.