المنتخب السعودي للمعلوماتية للبنات يحصد 3 جوائز عالمية في أولمبياد المعلوماتية الأوروبي للبنات 2022

 

حقق المنتخب السعودي للمعلوماتية للبنات 3 جوائز عالمية في أول مشاركة له في أولمبياد المعلوماتية الأوروبي للبنات «EGOI 2022»، في نسخته الثانية التي أقيمت في تركيا من 16 إلى 23 أكتوبر 2022، وذلك من بين 164 طالبة يمثلون 43 دولة.

وحققت الطالبة -حسب النتائج التي أعلنت اليوم- لين قنش الصف 11 من إدارة تعليم جدة ميدالية فضية، بعد رحلة إعداد وتدريب في موهبة بلغت 1266ساعة، وحصلت سابقاً على ميدالية ذهبية في مسابقة موهوب للمعلوماتية 2020، وميدالية فضية في مسابقة كانجارو 2020، وفازت الطالبة جوري الجهني الصف 11 من إدارة تعليم المدينة المنورة بميدالية برونزية بعد حصولها على 1266 ساعة تدريبية في موهبة، وحازت الطالبة زوف باعقيل من إدارة تعليم جدة على ميدالية برونزية، بعد أن تلقت 938 ساعة تدريبية في موهبة.

ورفعت الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) الدكتورة آمال الهزاع التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله – على هذا الإنجاز الوطني، موجهة الشكر للقيادة الرشيدة على دعمها لأبناء وبنات الوطن من الموهوبين والموهوبات على مستوى المسابقات الدولية.

كما وجهت الأمين العام لموهبة الشكر لمعالي وزير التعليم والوزارة على الدعم المقدم لموهبة، وهنأت الطالبات وأسرهن ومدارسهن على ما تحقق من إنجاز، وقالت: إن وزارة التعليم وموهبة حريصتان على تأهيل الفرق السعودية للمشاركة والمنافسة في الأولمبيادات المختلفة، على يد متخصصين ومدربين سعوديين ودوليين، والارتقاء بهم إلى آفاق أرحب من التألق الدولي.

وأضافت الدكتورة الهزاع أن هذا الإنجاز تحقق في أول مشاركة للمملكة في أولمبياد المعلوماتية الأوروبي للبنات، مما يعكس مستوى التدريب والتأهيل والإعداد الذي يتمتع به المنتخب السعودي ليقف بين الكبار على منصات التتويج.

ومثّل المملكة في الأولمبياد فريق ضم 4 طالبات، وهن: لين قنش، وجوري الجهني، وجنا الزهراني، وزوف باعقيل، وتم ترشيحهن بعد إجراء مجموعة من المسابقات البرمجية التنافسية لاختيار الطالبات المتميزات، إضافة إلى النظر لنتائج الطالبات في المسابقات الإقليمية المماثلة.

ويمثل أولمبياد المعلوماتية الأوروبي للبنات (EGOI) مسابقة برمجية دولية سنوية فردية موجهة للفتيات المهتمات بعلوم الكمبيوتر، ويسعى لتحقيق مجموعة من الأهداف، منها توفير منصة للفتيات للاستمتاع، وتعميق اهتمامهن بعلوم الكمبيوتر، وتشجيعهن على المشاركة، وتعزيز الثقة والتنافس الدولي، وإيحاد نماذج نسائية يحتذى بها، إلى جانب تعزيز التبادل الثقافي في العلاقات الودية بين مختلف البلدان والمتسابقين، ومعلمي المعلوماتية وعلماء الكمبيوتر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.