كتاب وشعراء

‏أنا في التلاشي….بقلم أسامة الشعيبي

‏أنا في التلاشي قد خُلقتُ وإنني
من غيرِ نار أستحيل رمادا

فدَعِي جميع مصاحفي مقفولةً
لن تُبصري في داخلي أضدادا

الله في عيناي يتلو سورتي
أما جبيني صدَّق الإلحادا

لو كنتُ عاديًا لما أحببتني
ما جئتُ للدنيا لكي أعتادا!

لكنَّ هذا الحبَّ ليس يهمُّني
في الذاتِ ألفُ نُبوةٍ تتمادى

ما قيمتي وهناك سِربُ أحبةٍ
إني أُحبُّ بأن أكون فُرادى

إن كان هذا الحبُّ مجدًا خالصًا
فأنا رأيتُ بغيرهِ أمجادا

الحب يمشي ناسيًا بنطالهُ
وقتال قُطنِ التَّختِ صارَ جهادا

اليوم تبدأ من جديدٍ قِصَّتي
سيطولُ سيري في دَمِي آمادا

عَدَمًا أرى .. والماءُ غير لونهُ
مستقبلي ماضٍ يعودُ سوادا

إرَمٌ تُفتِّشُ عن بقايا مجدها
ذاتي مُعتَّقةٌ .. وأصلُحُ عادا

لا صوت لي
ولسانُ حاليَ أخرسٌ
ما في الفؤادِ
يظلُّ فيهِ فؤادا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى