الثلاثاء , يناير 26 2021

لماذا يا هذا….نص للكاتبه ندي عادله

ليست الكرة بملعبنا , اللكمات من كل حدب وصوب , أيدينا هزيلة 

نحاول ردها بطيش , لا يوجد مرمى

ربنا , البارئ المصور الملك القدوس المتعالي المقتدر

ربنا , أمطر علينا وطنا جاهليا , بعيدا عن مناخات الدم 
أمطر علينا لحظات دون إقامة جبرية 
أنا خلية من أمة نافقة , نفتخر بسيادة الجلاد
نفتخر بفنادق الغرب , نفتخر بثرثرة ساسة العميان 
طريقنا إلى السكينة يبدأ من جراح الناس
ينام في الضجر , ينتهي بحلة طعام من الشظايا 
الطريق إلى وقف الحرب يبدأ بجرح الكلام وخدش الكلام
ولن ينفع مع الكي الصراخ , القلوب التي توسمت الحكمة ركلت بالأقدام
الممرات ضيقة ونحن وليمة لافتراس الأحلام
من مرامي الروس من الأمريكان حول دجلة والفرات
الطريق يمطر غضبا , ذهولا , فراغا , مدنا زادا ,
المصاطب بلا فناجين قهوة الوجوه تترقب الأبراج ,
حتى الطريق إلى جهنم إلى الشرفة إلى الباب والمحراب
محفوف بالألغام والمخاطر
لماذا هذه الصفحات لماذا نكتب ولمن الكلام ؟؟
الشعر مديح ورثاء وثرثرة , ولا زالت أياديكم مسارات تيه
 تفرز زوابع من الغبار رمتنا أمريكا في آخر الحياة 
أيها الحيتان الغامضة أطفال خان شيخون هم طيور السماء
الطائرات تزرع الأشلاء في فناجين القهوة تجفف العيون بالغازات 
لم يعد في الوجوه ماء ولا حياء , البشر تحلم بالحياة مع الوحوش
الناس شربت كأس هولاكو واستحمت بمسارات التتار
لا نريد حياة نريد مقاعد تنحني على خوف الأطفال 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: